“تعليمية الشورى “تناقش وضع مؤسسات التدريب الخاصة وجهود تطويرها


“تعليمية الشورى “تناقش وضع مؤسسات التدريب الخاصة وجهود تطويرها

التقت لجنة التربية والتعليم والبحث العلمي بمجلس الشورى صباح اليوم (الثلاثاء) عددًا من المختصين بوزارة التعليم العالي والبحث العلمي والابتكار؛ وذلك لمناقشة وضع مؤسسات التدريب الخاصة وآليات الإشراف عليها ومعايير تقييمها.
جاء ذلك خلال الاجتماع الدوري الخامس لدور الانعقاد السنوي الثالث (2021-2022) م من الفترة التاسعة (2019-2023) م للمجلس برئاسة سعادة جمال بن أحمد العبري رئيس اللجنة وبحضور أصحاب السعادة أعضاء اللجنة.
وناقش اللقاء السياسات العامة للتدريب الخاص على ضوء رؤية عمان 2040 والتي تضمنت تطوير نظام متكامل لحوكمة التدريب الخاص وفق معايير الجودة الوطنية والعالمية، وتمكين منظومة التدريب الخاص في طرح مسارات تعليمية وتدريبية مواكبة لمتطلبات التنمية المستدامة ومهارات المستقبل بالإضافة إلى بناء كفاءات وطنية ذات قدرات ومهارات منافسة محليًا وعالميًا إلى جانب تحفيز التدريب الخاص ليكون فاعلا وجاذبا للاستثمار والبحث العلمي والابتكار.

كما تم الحديث عبر العرض المرئي الذي تم تقديمه من قبل المختصين بالمديرية العامة للمؤسسات التدريبية الخاصة بالوزارة عن أبرز مسارات وبرامج التدريب الخاصة منها برامج تدريبية عامة، والبرامج التحضيرية والبرامج الممولة بالإضافة إلى البرامج المهنية والاحترافية وبرامج خاصة إلى جانب برامج التدريب الشبكي (عن بعد).

من جانبهم، قدم أصحاب السعادة أعضاء اللجنة استفساراتهم ومداخلاتهم خاصة فيما يتعلق بتطوير التدريب ورفع كفاءته ودراسة مدى مواءمته مع احتياجات سوق العمل، وتقديم الحوافز التي من شأنها أن تعزز من التدريب المهني والاحترافي في السلطنة. كما تم الاستفسار عن جهود الوزارة في متابعة وتقييم المؤسسات التدريبية الخاصة في السلطنة.
من جانب آخر، ناقشت اللجنة مقترح التجسير بين التخصصات التربوية الذي يهدف إلى معالجة التحديات المرتبطة بتوظيف خريجي التربية في بعض التخصصات مثل التربية الخاصة والتربية الإسلامية والتعليم ما قبل المدرسي.
كما تابعت اللجنة خلال اجتماعها أعمالها في عدد من الموضوعات التعليمية منها التحديات التي تواجه جامعة التقنية والعلوم التطبيقية في الدمج ومواءمة التخصصات، إلى جانب متابعة موضوع معالجة الفاقد التعليمي الحاصل في التعليم خلال فترة جائحة كوفيد -19.

لا تعليق

اترك تعليقاً