حاضرة من الوسطى .. ولاية الدقم تجسد الموروث التراثي في أرض المهرجان


120 مشارك للتعريف بالأصالة البدوية ..

شهد مسرح الولايات بمركز البلدية الترفيهي ثان الولايات المشاركة في المسابقة التنافسية التراثية الشعبية لولايات السلطنة وذلك بحضور أصيل من أبناء ولاية الدقم من محافظة الوسطى ، قدمت الولاية في مشاركتها الثانية في هذه المسابقة بعد المشاركة الأولى عام 2015م .حيث يتنافس هذا العام عشر ولايات من مختلف محافظات السلطنة وتحرص إدارة المهرجان على ابراز مسابقة الولايات كل عام لإظهار الموروث العماني الأصيل وإبرازه لزوار المهرجان .

120 جسدوا الموروثات الشعبية

مسابقة الولايات العمانية التنافسية تهدف إلي اظهار الموروث الشعبي والتعريف به للأجيال وزوار موسم الخريف من داخل وخارج السلطنة والمواطنين والمقيميين بمحافظة ظفار وولاية الدقم حرصت من خلال العدد 120 مشارك في تجسيد الموروثات الشعبية من الفنون العمانية المغناة وما تشتهر به ولاية الدقم بالحشد من أبناء الولاية في الألعاب الشعبية والحرف اليدوية التقليدية.

تنوع وتخصص في الموروث 

قدم أبناء ولاية الدقم مجموعة من الفنون الشعبية المغناة والمتمثلة في فنون الرزحة والبرعة واليولة والفن البحري كما كان للمرأة بولاية الدقم التواجد في ابراز المهارات والحرف اليدوية التي تؤديها المرأة العمانية بالولاية من خلال المشاركة المميزة لجمعية المرأة العمانية بولاية الدقم، والتي قدمت الأكلات الشعبية بأنواعها ومسمياتها و أشكالها و مذاقها اللذيذ، هذا بالإضافة إلى ركن الحرفيات التي يبرز مشغولات النسيج والصوف ، كما يقدم الأطفال الألعاب الشعبية مثل التحميرة والصدح والرمسة كما يوجد ركن النحت على حجر الشاطئ .

لا تعليق

اترك تعليقاً