لقاء السيد خالد بن حمد البوسعيدي برؤساء أندية محافظة ظفار : استغلال منشأت مجمع السلطان قابوس بصلالة الارتقاء بالعمل لتحقيق الطموح


ولاية صلالة

في اطار برنامجه التقي السيد خالد بن حمد البوسعيدي رئيس اللجنة الأولمبية العمانية برؤساء وممثلي مجالس إدارات الأندية بمحافظة ظفار ممثل في الشيخ علي بن عوض الرعود فاضل رئيس مجلس إدارة نادي صلالة و الشيخ عامر بن علي الشنفري رئيس مجلس إدارة نادي النصر و المهندس حسين باعمر رئيس مجلس إدارة نادي الاتحاد وممثل عن رئيس نادي مرباط

وعدد من اعضاء مجلس ادارة نادي صلالة وبعض اللاعبين القدامى(سعيد فرج فاضل وأحمد سعيد الشحري ) وبحضور طه الكشري أمين عام اللجنة الأولمبية العمانية .

العمل الناجح يتم من الجميع

استهل اللقاء بالترحيب بالحضور وشكرهم على تلبية الدعوة وهي فرصة للالتقاء بهم بعد انتخابه رئيسا للجنة الأولمبية العمانية. وأضاف نتطلع الي ايجاد نوع من العمل المشترك مع الاندية وذلك للوصول الى هدف صناعة بطل اولمبي يمثل السلطنة في المحافل الدولية الاولمبية ويحقق لها الميداليات الاولمبية وتم  الاشادة بالمنشئات التي يزخر بها مجمع السلطان قابوس للثقافة والترفيه  بصلالة والذي سيساهم في توفير البنية الاساسية الجيدة لممارسة الرياضة وتأهيل الرياضي بالصورة الجيدة، كما طالب الاندية باستغلال هذه المنشئات وتوجيه الشباب لممارسة الرياضات التي تحتاج الى منشئات متخصصة ومتوفرة بالمركز. و اللجنة الاولمبية لا تعمل بمينى عن البقية من اندية واتحادات ولجان رياضية، ولكن العمل الناجح يتم بين الجميع. كون  الاندية الرياضية في السلطنة هي القاعدة الاساسية والحقيقية للرياضة، وهي اساس تطور الألعاب والرياضيين بالسلطنة. واللجنة الاولمبية معنية بالمشاركات الأولمبية.

خطة عمل واضحة

كما قدم السيد  الشكر الاخوة في اللجنة الاولمبية على ما بذلوه خلال الاعوام الماضية من جهود للارتقاء بالعمل الاولمبي، وسنعمل على الاستفادة مما انجز وتكملة المشوار والارتقاء بالعمل لتحقيق الطموح. و يجب أن تكون هنالك خطة عمل واضحة قصيرة أو طويلة المدى تهدف إلى تحقيق ميداليات أولمبية.و نخطط لتنفيذ ندوة تشمل كافة القطاعات وهي وزارة الشؤون الرياضية، الاتحادات واللجان الرياضية، بعض مؤسسات القطاع الخاص واللاعبين والمسؤولين القدامى وذوي الخبرة لرسم خارطة طريق متوسطة وبعيدة المدى بكيفية الارتقاء بالرياضات الأولمبية على مستوى السلطنة. وبالتخطيط السليم والعمل الجاد المخلص يمكن أن يتم تحقيق الانجازات التي نطمح إليها جميعا. ولا يمكن العمل في جميع الاتجاهات لتحقيق ميداليات أولمبية في جميع الالعاب، ولكن سنركز العمل على الالعاب التي يتميز فيها شباب السلطنة وتنميتها لتحقيق الطموح والفوز بالميداليات الاولمبية.  و خلال الايام الثلاث القادمة لدينا جلسات (العصف الذهني) لا يجاد الحلول والمخارج التي يمكن ان تساعد على اختصار الطريق لتحقيق الانجازات في اقرب مشاركة. و  السلطنة ولادة، وبها من الامكانات والطاقات الشبابية ما يمكنها ان تتميز في ألعاب معينة وأن تحقق من خلالها الانجازات.

الكشري :- اللقاء كان ايجابيا  

أكد طه الكشري أمين عام اللجنة الأولمبية العمانية عقب اللقاء قائلا يأتي هذا اللقاء من ضمن برنامج السيد خالد بن حمد البوسعيدي رئيس اللجنة الأولمبية العمانية لزيارة كافة القطاعات الرياضية ومنها الأندية والتي تعد القطاع الأساسي والالتقاء برؤساء الأندية ومن يمثلهم من اعضاء مجلس الإدارة للتعرف عليهم وفتح النقاش في اهم المواضيع التي تفيد اللحنة الأولمبية العمانية في اطار البرنامج الطويل والقصير المدى الذي يدرسه مجلس الإدارة .

الأندية الركيزة الأساسية

واضاف الكشري ايضا هذا اللقاء في اطار العلاقة التي تربط اللجنة الأولمبية العمانية والاتحادات الرياضية ومن بيتها الأندية الأعضاء بالاتحادات وهم الركيزة الأساسية في كل الرياضة العمانية سواء في قطاعات الشباب والناشئين المتواجدين بالأندية العمانية ولابد من وضع علاقة وطيدة في الرياضة تفيد الأندية في قادم الأيام .

مواضع عديدة

خلال هذا اللقاء تم التطرق لمواضع عديدة يمكن أن تفيد مجلس إدارة اللجنة الأولمبية العمانية في المستقبل القادم فيما يخص الأنظمة والقوانين وايضا النزاعات والتي تم طرحها في النقاش ودون بعض النقاط التي يمكن عرضها في مجلس إدارة اللحنة الأولمبية العمانية كذلك في اللقاء القادم الذي يجمع الاتحادات الرياضية ونحن مكملين لبعض الأندية واللجنة الأولمبية العمانية .  

التعليقات معطلة.